الصفحة الرئيسية |
متابعات لبنان
|
مقالات
|
قضايا
|
ثقافة و مجتمع
|
وثائق
|
شارك برأيك
الأحد 22 تمور 2018
الأخبار رسائل 14 
هذا الموقع اتصل بنا كتّاب في الموقع النشرة بحث متقدم
 تاريخ في:2018-03-09الكاتب:المصدر:جريدة النهار اللبنانية « السابق التالي »
  الملف:انتخابات لبنان
 خريطة التحالفات في الشمال الثالثة... بين دكاكين باسيل الانتخابية وقرار معوض
 
عدد المشاهدة: 240
فرج عبجي
يذهب البعض إلى وصف معركة الدائرة الشمال الثالثة بأنها معركة رئاسة الجمهورية المقبلة لا انتخابات نيابية عادية. قد يكون هذا البعض على حق، إلا أن هذا لا يعني للبعض الآخر أن نتيجة هذه المعركة الانتخابية ستحدد مسار الانتخابات الرئاسية المقبلة لارتباط هذا الاستحقاق باعتبارات خارجية أكثر من داخلية. في الواقع، تشهد البترون حركة انتخابية خجولة حتى اللحظة خلافاً للأعوام السابقة وبعكس زغرتا والكورة وبشري وعدد من الدوائر الانتخابية الاخرى. قد يكون السبب عدم اكتمال كل اللوائح وارتباطها بالأقضية الاخرى، خصوصاً أن الهاجس الاكبر لدى الجميع هو الحاصل الانتخابي يليه الصوت التفضيلي. 

"القوات" جاهزة

لا يبدو وفق المعطيات الاولية أن هناك أي تحالف انتخابي بين الاحزاب المسيحية في هذه الدائرة. فالقوات استكملت لائحتها باستثناء احد المقاعد في زغرتا بانتظار الموقف النهائي لرئيس حركة الاستقلال ميشال معوض الذي يبدو وفق معطيات الزيارة الاخيرة للوزير جبران باسيل الى زغرتا ان التقارب بين الطرفين قد يتحول تحالفاً انتخابياً. وفي هذا الإطار، أكد رئيس جهاز التواصل في "القوات" شارل جبور لـ "النهار" أن "لا تحالف للقوات مع احد في البترون ولا سيما أن الكتائب اشترطت سحب مرشحنا فادي سعد من المعركة كي تتحالف معنا الامر الذي استغربناه وحتّم عدم التعاون انتخابياً في هذه الدائرة التي تعتبر فيها القوات القاعدة الشعبية الاكبر". وعن قضاء زغرتا، قال إن "المرشح الثابت للقوات في زغرتا هو ماريوس بعيني بانتظار الموقف النهائي للسيد معوض بشأن خوض الانتخابات معاً ام لا".

لا تحالف مع القومي

في المقلب الكتائبي، يبدو ان الكتائب تسير باتجاه تأليف لائحتها بالتعاون مع مستقلين في دائرة الشمال الثالثة، وذلك لتعذر التحالف مع أي طرف آخر حتى الساعة. وأكد النائب سامر سعادة لـ "النهار" أن "الاحتمالات لا تزال مفتوحة مع الجميع باستثناء "التيار" الذي لا نلتقي معه حتى في السياسة". واضاف ان "التحالف مع القوات لم يتم وان التواصل معهم في هذا الاطار خجول ولا شيء جدياً". وعن التحالف مع الوزير بطرس حرب والحديث عن اتصالات مكثفة بينهما، أوضح سعادة أن "لا إمكان للتحالف مع الوزير حرب طالما ان هناك مرشحاً قومياً على اللائحة وهذا الموضوع خارج البحث ولا تفاوض عليه".

دكاكين باسيل الانتخابية

بعكس سعادة الوزير حرب لم يستبعد إمكان الوصول مع الكتائب الى ارضية مشتركة لخوض الانتخابات على اساسها، وقال لـ "النهار": "عرضت على النائب سعادة الترشح معاً في البترون وهو يقوم اتصالاته علماً ان كل الخيارات مفتوحة امامه". وعن التحالف مع "القوات"، يقول: "لم يتصلوا بنا من الاساس ولا اظن ان ذلك يصب في مصلحتهم امام هذا القانون لانه فعليا لا تحالفات سياسية بالكامل وفق مبادىء سياسية مشتركة ولذلك نجد تحالفات غريبة عجيبة في كل لبنان، انما هناك تحالفات انتخابية لتأمين الحاصل الانتخابي للائحة وحصد اكبر عدد ممكن من الاصوات التفضيلية". وعن إمكان فوز الوزير باسيل، قال إن "المعركة مثيرة للاهتمام في البترون لارتباطها باسماء كبيرة خصوصاً أن البعض ينظر الى ما بعد الانتخابات والاستحقاق الرئاسي المقبل، ولا شك في أن حظوظ باسيل ترتفع مع تحويل الوزارات ومؤسسات الدولة الى دكاكين له لتأمين الخدمات الانتخابية". وأمل ان تبقى السلطة على حياد وألا تتحول الى مراكز رُشى تشجع الفساد على حساب الكفاءة ونزاهة العملية الديموقراطية.

"التيار": معوض معنا

في المقابل، رفض مصدر في "التيار" الاتهامات التي تطاله، قائلاً: "الامر لا يستحق الرد وما يملكه "التيار" هو في متناول الجميع، وفي موضوع لوائح شطب المغتربين فهي موجودة لدى الجميع وكل الاطراف يعرفون ناخبيهم ويعملون على تسهيل امورهم". وعن حسم التحالف مع معوض، اكد المصدر ان "المؤشرات الاخيرة توضح ان السيد معوض سيكون في لائحة مع "التيار" الا ان كل شيء لا يزال في اطار التفاوض".

قرار معوض بالتحالف

وعلمت "النهار" من مصادر مقربة من ميشال معوض أنه سيجتمع مع "القوات" و"التيار" ليقرر خلال اليومين المقبلين مع أي جهة سيخوض الانتخابات. وتؤكد المصادر أن "معوض لم يحسم أمره بعد، وأكد للطرفين أن مبادئه السياسية واستقلاليته غير قابلة للبحث ووجد تفهماً لديهما". واضافت ان "معوض لا ينظر من خلال مفاوضاته مع القوات او التيار الى 6 ايار فقط، بل الى ما بعد هذا التاريخ أيضاً ولن يخوض الانتخابات مع اي طرف كي ينجح المرشح الحزبي على حسابه".

وفعلياً فإن معالم لائحتين في دائرة الشمال الثالثة بدت واضحة، الأولى، لائحة القوات بشري: ستريدا جعجع وجوزيف اسحاق، الكورة: فادي كرم، زغرتا: ماريوس بعيني، والبترون: فادي سعد. ولائحة المردة وبطرس حرب: بشري: وليم طوق واحتمال انضمام روي عيسى الخوري، الكورة: فايز غصن وسليم سعادة، البترون: بطرس حرب، زغرتا: طوني فرنجية، واسطفان الدويهي، وسليم كرم.
تعليقات القراء
عدد الردود: 0


اضف تعليقك



اطبع الكود:

 لا تستطيع ان تقرأه؟ جرب واحدا آخر