الصفحة الرئيسية |
متابعات لبنان
|
مقالات
|
قضايا
|
ثقافة و مجتمع
|
وثائق
|
شارك برأيك
الجمعة 21 أيلول 2018
الأخبار رسائل 14 
هذا الموقع اتصل بنا كتّاب في الموقع النشرة بحث متقدم
 تاريخ في:2017-06-01الكاتب:المصدر:جريدة النهار اللبنانية « السابق التالي »
  الملف:انتخابات لبنان
 الدولية للمعلومات: خفض عدد النواب إلى 108 يؤدي إلى خسارة "المستقبل" 12 والشيعة 4 و"التيار الحرّ" 4
 
عدد المشاهدة: 224
تمَّ توزيع النواب في قوانين الانتخابات النيابية التي جرت على أساسها الانتخابات النيابية في لبنان منذ الاستقلال في العام 1943 وحتى العام 1972، مهما كان عددهم، على قاعدة 6 نواب مسيحيين مقابل 5 نواب مسلمين ولم تجر الانتخابات النيابية في العام 1976 وفي الأعوام اللاحقة بفعل الحرب. 

وبموجب قانون العام 1960، بلغ عدد النواب 99 نائبًا موزَّعين، 54 نائبًا مسيحيًّا و45 نائبًا مسلمًا. 

وبموجب اتِّفاق الطائف وتحقيقًا "للمساواة بين المسلمين والمسيحيين"، تمَّ الاتِّفاق على رفع عدد النواب إلى 108، أي بزيادة 9 نواب مسلمين وهم 3 شيعة و2 سنة و2 علويين و2 دروز، و أصبح العدد 54 نائبًا مسلمًا و54 نائبًا مسيحيًا. 

لكن، ولرغبة سوريا بإيجاد مقاعد لعدد من حلفائها، تمَّ في انتخابات العام 1992 تعديل القانون وجعل عدد النواب 128 نائبًا أي بإضافة 10 نواب مسلمين (5سنّة و5 شيعة) و10 نواب مسيحيين (4 موارنة و3 روم أرثوذكس و2 روم كاثوليك و1 أرمن أرثوذكس)، وفقًا لما هو مبينِّ في الجدول التالي إذ يظهر عدد النواب الـ99 والـ108 والـ128 وتوزعهم على الدوائر والطوائف.

ونتبيَّن أنَّه في حال إلغاء المقاعد الـ20 وفقاً لواقع الحال ولنتائج إنتخابات 2009 :

قد يخسر تحالف "أمل" و"حزب الله" 4 مقاعد: مقعد شيعي في كل من صور وبنت جبيل وبعلبك - الهرمل ومقعد سني في بعلبك - الهرمل. 

قد يخسر "تيار المستقبل" 12 مقعدًا: المقعدين الشيعيين في البقاع الغربي وبيروت الثالثة – المقاعد السنية الأربعة في عكار وفي المنية - الضنية وفي صيدا وفي البقاع الغربي، المقعدين المارونيين في البقاع الغربي وطرابلس، مقعدي الروم الأرثوذكس في عكار وفي الكورة، المقعد الكاثوليكي ومقعد الأرمن  الأرثوذكس في زحلة. 

قد يخسر "التيار الوطني الحر" 4 مقاعد: المقعد الماروني في كسروان و 3 مقاعد في المتن وهي الماروني – الروم الكاثوليك – الروم الأرثوذكس.

تعليقات القراء
عدد الردود: 0


اضف تعليقك



اطبع الكود:

 لا تستطيع ان تقرأه؟ جرب واحدا آخر